آخر الأخباراستيراد وتصدير

ميناء عنابة يصدّر أزيد من 3.5 مليون طن من السلع خلال 2021

 يتجه نشاط التصدير بميناء عنابة نحو تعزيز المنحى التصاعدي المسجل منذ السنة الماضية من خلال رفع حجم الصادرات خلال السنة الماضية 2021 إلى مجموع 3,697 مليون طن من مختلف أنواع السلع والبضائع مقابل 2,060 مليون طن في 2020، حسب ما جاء يوم الاثنين في حصيلة لهذه المؤسسة المينائية.

و يعود هذا المنحى التصاعدي الإيجابي لنشاط التصدير بميناء عنابة إلى سلسلة الإجراءات التحفيزية والمرافقة الإيجابية التي يوفرها مختلف الشركاء والهيئات المعنية بفعل التصدير وترقيته، حسب ما أوضحه مسؤول الدائرة التجارية بذات المؤسسة علي بولعراس.

كما ساهمت ترقية الخدمات المينائية و تحديثها من خلال برمجة عمليات تجهيز هامة في استقطاب المصدرين وفى مقدمتهم منتجي الكلينكر، حسب ما أفاد به ذات المسؤول الذي أضاف بأن المؤسسة المينائية لعنابة تراهن في إطار مواصلة الجهود لاقتناء المزيد من العتاد والتجهيزات خلال السنة الجارية 2022 على رفع حصتها من الكيلنكر الموجه للتصدير باتجاه مختلف وجهات السوق الدولية إلى 3 ملايين طن.

كما مكنت ترقية الخدمة اللوجيستيكية وتنظيمها بميناء عنابة من تحسين خدمات الشحن والتفريغ ومن خلالها تخفيض مدة الانتظار بالنسبة للسفن التجارية إلى أقل من يوم واحد لكل سفينة، حسب ما تمت الإشارة إليه.

و من جهة أخرى، سجلت المؤسسة المينائية لعنابة “تراجعا طفيفا” في حجم المنتجات المستوردة خلال السنة الماضية و ذلك من إجمالي 2,174 مليون طن من السلع المستوردة خلال سنة 2020 إلى 2,076 مليون طن من السلع المستوردة في 2021، وفقا لما ذكره ذات المصدر.

و بلغ الحجم الإجمالي للسلع التي تمت معالجتها بميناء عنابة خلال السنة المنقضية مجموع 5,ملايين 773.538 طن، حسب ما تمت الإشارة إليه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى